Facebook Twitter Youtube RSS
الجمعة, 15-ديسمبر-2017 الساعة: 10:41 م - آخر تحديث: 09:43 م (43: 06) بتوقيت غرينتش

 - أكدت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، في افتتاحيتها يوم الخميس، ان السعودية تشن حرب تجويع على الشعب اليمني، الذي سيعاني أكبر مجاعة في العالم منذ عقود، وستؤدي إلى ملايين الضحايا.

- أكدت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، في افتتاحيتها يوم الخميس، ان السعودية تشن حرب تجويع على الشعب اليمني، الذي سيعاني أكبر مجاعة في العالم منذ عقود، وستؤدي إلى ملايين الضحايا.
الجمعة, 17-نوفمبر-2017
الشاهدبرس- وكالات -
أكدت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، في افتتاحيتها يوم الخميس، ان السعودية تشن حرب تجويع على الشعب اليمني، الذي سيعاني أكبر مجاعة في العالم منذ عقود، وستؤدي إلى ملايين الضحايا.

ونقلت الصحيفة عن المسؤول في الأمم المتحدة مارك لوكوك، قوله انه إذا لم تسمح السعودية فوراً بدخول الأغذية والأدوية من جميع الموانئ اليمنية، والسماح باستئناف الملاحة الجوية، فإنه ووفقاً ، سيعاني اليمن أكبر مجاعة في العالم.

واشارت النيويورك تايمز الى إن السعودية شددت من حصارها منذ الخامس من نوفمبر الجاري، بعد أن قصف الجيش اليمني، مطار الملك خالد في الرياض بصاروخ باليستي، حيث فرضت حصاراً كبيراً على الموانئ اليمنية ولم تترك سوى بعض الموانئ التي يسيطر عليها حلفاء السعودية؛ وهي ليست كافية لتوفير ما يحتاجه قرابة 7 ملايين يمني مهدَّدين بالمجاعة.

ويشن تحالف سعودي أمريكي منذ قرابة ثلاثة أعوام عدوانا متواصلا على الشعب اليمني، والتي أدت إلى مقتل 10 آلاف شخ،؛ بسبب القصف السعودي العشوائي، كما تسببت الحرب في انتشار وباء الكوليرا وإصابة قرابة 900 ألف يمني، في وقت يعتمد نحو 17 مليون يمني كلياً على المساعدات الإنسانية للبقاء على قيد الحياة.


ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:


فيـديو- خطاب الرئيس صالح للشعب اليمني مساء الأربعاء 17 فبراير
دك مطار نجران بـاكثر من 50 صاروخا
كلمة الزعيم علي عبدالله صالح اليوم من امام منزله الذي تعرض لغارة جوية
القنبلة الفراغية بالتصوير البطئ