Facebook Twitter Youtube RSS
الإثنين, 24-سبتمبر-2018 الساعة: 02:16 م - آخر تحديث: 11:59 م (59: 08) بتوقيت غرينتش

 -  التقى وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله اليوم بصنعاء، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الأمن والسلامة بيتر درينان والوفد المرافق له.

- التقى وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله اليوم بصنعاء، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الأمن والسلامة بيتر درينان والوفد المرافق له.
الأحد, 24-يونيو-2018
الشاهد برس - صنعاء -

 التقى وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله اليوم بصنعاء، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الأمن والسلامة بيتر درينان والوفد المرافق له.


جرى خلال اللقاء بحضور نائب وزير الخارجية حسين العزي، مناقشة موضوع تواجد وعمل مكاتب المنظمات والبرامج والوكالات العاملة تحت مظلة الأمم المتحدة في اليمن خاصة في مناطق الساحل الغربي التي تتعرض لأعمال تصعيد عسكري خلال الفترة الحالية.


وفي اللقاء أكد وزير الخارجية أن حكومة الإنقاذ الوطني تقدم كافة التسهيلات اللازمة لعمل الأمم المتحدة وموظفيها وتتولى مسئولية توفير الأمن لها ولطواقمها خلال تحركاتها بالمحافظات الواقعة تحت سلطة المجلس السياسي الأعلى .


وأشار إلى أن ذلك يأتي انطلاقا من الحرص على استمرار تلك المنظمات في تقديم خدماتها الإنسانية والإغاثية للمواطنين كافة والمتضررين من الأعمال العدوانية بشكل خاص.


من جانبه أكد وكيل الأمين العام للأمم المتحدة الحرص على استمرار عمل الأمم المتحدة ومنظماتها وبرامجها ووكالاتها في تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية للشعب اليمني.


وأشار إلى الحرص على توسيع أنشطته هذه المنظمات وأماكن تواجدها في اليمن .. معربا عن الأمل في التعاون أكثر وتقديم التسهيلات، بما في ذلك منح التأشيرات للطواقم الدائمة والمؤقتة.


ولفت درينان إلى أهمية السماح بدخول واستيراد المواد اللوجستية الضرورية التي تحددها معايير الأمم المتحدة في دول العالم خاصة تلك التي تتعرض لكوارث إنسانية والتي تحرص على مبدأ احترام الأنظمة والقوانين في الدول المضيفة وتقديم الدعم اللازم لها بحسب احتياجاتها.


كما التقى وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله اليوم مدير مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن نيقولا ديفيز .


حيث جرى مناقشة آخر تطورات مهام المبعوث الخاص الرامية لبدء عملية التسوية السياسية والمفاوضات وإحلال السلام الدائم في اليمن.


وفي اللقاء أشار وزير الخارجية إلى تداعيات الأوضاع في الساحل الغربي وأثره على الحالة الإنسانية المتدهورة وعلى جهود إحلال السلام.


وأكد في الوقت عينه أهمية تبني المجتمع الدولي والأمم المتحدة مسار الحل السياسي السلمي ضمانا لحقن دماء المدنيين وحماية ممتلكاتهم من العبث والتدمير.


من جانبها أشارت ديفيز إلى استمرار المبعوث الخاص للأمين العام للأم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث في مساعيه الحميدة لكسر الجليد وبدء عملية المفاوضات السياسية في أقرب وقت ممكن وبما يسهم في إعادة الأمن والاستقرار في اليمن ويلبي طموحات الشعب اليمني.



ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:


فيديو حرب الرياض وطهران
فيـديو- خطاب الرئيس صالح للشعب اليمني مساء الأربعاء 17 فبراير
دك مطار نجران بـاكثر من 50 صاروخا
كلمة الزعيم علي عبدالله صالح اليوم من امام منزله الذي تعرض لغارة جوية