Facebook Twitter Youtube RSS
الجمعة, 16-نوفمبر-2018 الساعة: 08:47 م - آخر تحديث: 06:35 م (35: 03) بتوقيت غرينتش

 - ضربت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية وسلاح الجو المسير في عملية مشتركة، اليوم السبت، مبنى قيادة للغزاة الإماراتيين في الساحل الغربي.

- ضربت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية وسلاح الجو المسير في عملية مشتركة، اليوم السبت، مبنى قيادة للغزاة الإماراتيين في الساحل الغربي.
السبت, 20-أكتوبر-2018
الشاهدبرس -
ضربت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية وسلاح الجو المسير في عملية مشتركة، اليوم السبت، مبنى قيادة للغزاة الإماراتيين في الساحل الغربي.

وأفاد مصدر عسكري أن العملية المشتركة للقوة الصاروخية وسلاح الجو المسير تمت بناء على معلومات وعملية رصد دقيقة للغزاة الإماراتيين بالساحل الغربي، مؤكدا نجاح الضربة في استهداف الهدف المرصود.

وكان سلاح الجو المسير وقوة الإسناد المدفعي لدى الجيش واللجان الشعبية قد نفذا، الثلاثاء 16 أكتوبر الحالي، عمليتين مشتركتين استهدفتا اجتماعا للغزاة والمرتزقة في الدريهمي بالساحل الغربي.

وفي الخميس 11 أكتوبر، نفذ سلاح الجو المسيرة وقوة الإسناد المدفعي عملية مشتركة استهدفت عدة مواقع لمرتزقة العدوان السعودي الأمريكي في فرضة نهم، موقعا خسائر مباشرة في صفوف المرتزقة.

كما شن سلاح الجو المسير، الأربعاء 10 أكتوبر، هجومًا جوياً على معسكر عنبرة بـ الساحل الغربي بطائرة قاصف1، وأكد مصدر بسلاح الجو حينها بأن الهجوم الجوي استهدف تجمعًا للغزاة ومرتزقتهم في المعسكر.

يُذكر أن سلاح الجو المسير وقوة الإسناد المدفعي للجيش واللجان الشعبية نفذتا في السابع والعاشر من الشهر الحالي عملية مشتركة على تجمعات للغزاة والمرتزقة في الدريهمي وشمال النخيلة بالساحل الغربي وكبدوهم خسائر في العديد والعتاد، وتمت العمليتين بعد رصد دقيق لتحركاتهم.


ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:


فيديو حرب الرياض وطهران
فيـديو- خطاب الرئيس صالح للشعب اليمني مساء الأربعاء 17 فبراير
دك مطار نجران بـاكثر من 50 صاروخا
كلمة الزعيم علي عبدالله صالح اليوم من امام منزله الذي تعرض لغارة جوية