Facebook Twitter Youtube RSS
الثلاثاء, 23-إبريل-2019 الساعة: 01:13 م - آخر تحديث: 07:59 م (59: 04) بتوقيت غرينتش

 - 


الشاهد برس _ صنعاء 
أكد أطفال اليمن أن ضحايا مدارس حي سعوان من الطلاب والطالبات، لم يكونوا أول هدف لطيران تحالف العدوان على اليمن.

- الشاهد برس _ صنعاء أكد أطفال اليمن أن ضحايا مدارس حي سعوان من الطلاب والطالبات، لم يكونوا أول هدف لطيران تحالف العدوان على اليمن.
الأربعاء, 10-إبريل-2019



الشاهد برس _ صنعاء
أكد أطفال اليمن أن ضحايا مدارس حي سعوان من الطلاب والطالبات، لم يكونوا أول هدف لطيران تحالف العدوان على اليمن.

 
وقالوا في كلمة لهم اليوم أثناء  تشييع جثامين ضحايا مجزرة طيران التحالف في مدارس حي سعوان بأمانة العاصمة إن “العدوان قتل الآلاف من أطفال وأشبال اليمن، مستهدفا إياهم في المنازل والمدارس والشوارع العامة”.

 

متسائلون لماذا العدوان ينتقم من طفولتنا، هل أصبح يخاف القلم الذي بين أيدينا أن يكون سلاحا نقاتل به الجهل والجاهلية؟

 

و أدان أطفال اليمن صمت المجتمع الدولي جراء ما يتعرضون له من جرائم ومجازر وحشية خلال 4 أعوام من العدوان على اليمن.نص رسالة أطفال اليمن:

 

بسم الله الرحمن الرحيموصلى الله وسلم على سيدنا محمد وآلة الطاهرين ولا عدوان إلا على الظالمين.السلام عليكم جماهير شعبنا اليمني الثائر العظيمنشكر لكم حضوركم المهيب في هذا اليوم الحزين.. يوم وداع أطفال سعوان الذين استشهدوا وهم على مقاعد الدراسة يطلبون العلم والمعرفة فتعرضوا لغارة غادرة من قبل طيران العدوان الأمريكي السعودي.

أيها الحضور الكريم..أطفال سعوان طلابا وطالبات لم يكونوا أول هدف لطيران العدوان، بل على مدى السنوات الماضية…خطف العدوان الآلاف من أرواحنا نحن أشبال اليمن.. طاردنا العدوان في منازلنا وشوارعنا وفي مدارسنا.قتلنا وقتل آباءنا وأمهاتنا وإخواننا وأخواتنا.. ماذا يريد العدوان منا.، ولماذا ينتقم من طفولتنا، هل أزعجه أننا نضحك من هزائمه في الميدان….

وهل يخيفه القلم بين أيدينا أن يكون سلاحا نقاتل به الجهل والجاهلية، هل يريد أن نبقى جهلةً لا ندري كيف نكتب أسماءنا. وما هو تاريخ بلدنا.. ومن هم أبطال أمتنا..؟أربع سنوات وهذه الخامسة.. متى يرتوي العدوان من دمائنا..؟أربع سنوات وهذه الخامسة…أطفال اليمن يولدون حبا في اليمن.. فيقتلهم العدوان في حب من..؟ ألا يتركنا العدوان نكبرُ ويكبر حب اليمن فينا ومعنا.

أيها العالم الصامت عن محنة أطفال اليمن…لماذا أنت أخرس.. هل أنت لا تستطيع أن تتكلم أم أنت لا تريد أن تتكلم..؟لماذا أنت أعمى ..هل أنت لا تستطيع أن ترى أو أنت لا تريد أن ترى.أما الأمم المتحدة.. فإننا معشر أطفال اليمن ننزه دماءنا ونقدسها أن تناشد مؤسسةً تسمي نفسها بأنها في خدمة الإنسانية وهي أكذوبةُ الأكاذيب الدولية.أخيرا ..إليكم يا شعبنا اليمني..
يا أبطالنا في الجبهات.. ننتظرُ النصر من الله على أيديكم.. حتى ننعم بالنوم في أحضان أمهاتنا دون خوف من غارة، وحتى تتفرغ أمهاتنا لتربيتنا نحن الأطفال دون خوف من صاروخ، وحتى نستمر في الدراسة ونفرح بطفولتنا كما كل أطفال العالم.

أخيرا ..لا يسعنا نحن أطفال اليمن الغارقين في دمائنا إلا أن نتذكر إخواننا أطفال فلسطين، فهم نحن ونحن هم…محنتنا واحدة.. آلامنا وآمالنا واحدة.. والنصرُ من الله لنا جميعا.وداعا يا شهداءنا الأطفال ..ويا كل الشهداء.. وداعا.. وعهدا لن ننساكم..والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:


فيديو حرب الرياض وطهران
فيـديو- خطاب الرئيس صالح للشعب اليمني مساء الأربعاء 17 فبراير
دك مطار نجران بـاكثر من 50 صاروخا
كلمة الزعيم علي عبدالله صالح اليوم من امام منزله الذي تعرض لغارة جوية