الشاهد برس


شيخ اليمان يناشد شيخ مشايخ صباح ووجهائها وعقالها بالوقوف في صف الدولة ضد من يريد خراب البيضاء والوطن محذرا لياسر العواضي والاستفادة من الدروس

 

 الشاهد برس | خاص

أكد شيخ قبائل اليمان التابعة لمحافظة البيضاء رفضه لمن يريد الخراب لمحافظة البيضاء والخراب لليمن فالوطن لا يحتمل شق الصف والعبث به جراء استثمارات سياسية يسعى إليها البعض على حساب الأبرياء والبسطاء وعلى حساب مصالح قبائل البيضاء عامة .

 

 

وناشد شيخ قبائل اليمان الشيخ صدام ناصر آل راشد شيخ مشايخ قبائل صباح الشيخ عبد الكريم علاو وكافة وجهاء وعقلاء قبائل صباح ومدير عام مديرية صباح الشيخ مروان عبد الكريم علاو بالوقوف في صف الدولة ضد كل من تسول له نفسه السعي لخراب البيضاء وخراب الوطن أي كان .

 

وأكد بأن عقلاء محافظة البيضاء ومشائخها ووجهائها وعقالها لن يكونوا أدوات يحركهم العدوان ويجعل منهم خنجرا في خاصرة البيضاء والوطن عموما .

 

الشاهد برس

مبينا بأن قتل امرأة أشرف مما لامسناه في محافظة الحديدة والتي شهدت هتك أعراض النساء من حالات اغتصاب في المخا وغيرها بل وصل الحال لاغتصاب رجال وهذا ما جنيناه من العدوان والتعامل معه .

 

وقال وكيل محافظة الحديدة الشيخ صدام ناصر آل راشد علينا جميعا أن نكون عنونا للخير ونابذين لدعوات الفتنة والخراب والأيام أثبتت بأن من تحالف مع العدوان بات رهن رغباتهم وأطماعهم وكيف حولوهم لمجرد دمى يلعب بها صغار ضباط العدوان ويهينونهم .

 

ولفت آل راشد إلى أن الأيام أثبتت صدق ما حذر منه السيد عبد الملك الحوثي ومطامع السعودية والإمارات في احتلال اليمن ونهب ثرواته دون أي اعتبار لمصالح اليمنيين كافة دون استثناء .

ودعا آل راشد كل العقلاء والخيرين ومن تهمهم مصلحة أبناء البيضاء عامة بأن يكونوا عونا للدولة في بسط يدها وعدم الخروج على وحدة الصف أو السعي لشق لحمة اليمنيين من أي كان .

 

وطالب ياسر العواضي بالعودة إلى جادة الصواب وعدم الانجرار وراء مكاسب شخصية فإنه سيكون الخاسر الأول منبه له بأن العدوان سيبيعه كما باع غيره بثمن بخس وعليه الاستفادة من التجارب ولا داعي للطيش وتحويل القرى والقبل لساحة حرب لن تعود عليه إلا بالندامة .

الشاهد برس